Image 7


الدكتور مقبولي يشيد بجهود هيئة المواصفات والمقاييس وضبط الجودة في حماية المستهلك
2019/11/17
الدكتور مقبولي يشيد بجهود هيئة المواصفات والمقاييس وضبط الجودة في حماية المستهلك صنعاء 17 نوفمبر 2019م (سبأ)- أكد نائب رئيس الوزراء لشئون الخدمات والتنمية الدكتور حسين مقبولي اهتمام الحكومة بتشجيع الصناعات الوطنية وحماية المنتج المحلي وتطويره على أسس عليمة حديثة . وقال الدكتور مقبولي خلال افتتاح الدورة التدريبية التي نظمتها الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة في مجال إدارة سلامة الغذاء وفق المواصفة القياسية الدولية " نستطيع بقوة الإرادة والإدارة السليمة تحقيق التطور للصناعات المحلية الوطنية ذات الجودة العالية والوصول بها إلى المنافسة العالمية طالما امتلكنا قرارنا الذي كان مرتهنا وخاضعاً واستعدناه بفضل التضحيات الكبيرة التي يقدمها الشعب اليمني ". واضاف " نحن الان نخوض معركة السيادة والاستقلال والحرية ونتجه بقاطرة التنمية إلى الأمام على أرضية صلبة يسطرها أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات والصمود الشعبي في مواجهة العدوان الغاشم والمصار الجائر وستكون انجازاتنا التنموية موازية ومساوية لتلك الإنجازات ". وثمن نائب رئيس الوزراء لشئون الخدمات والتنمية الدور الكبير للقطاع الخاص الوطني في عملية التنمية باعتباره شريك اساسي وعمود ارتكاز في الانطلاق نحو البناء للوطن .. مؤكداً أن الحكومة لن تألوا جهداً في دعم هذا القطاع وبما يمكنه من القيام بدوره التنموي بالشكل المطلوب . واشاد بجهود قيادة الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة وكافة العاملين فيها والخطوات الملموسة والكبيرة التي تقوم بها في حماية المستهلك خاصة في ظل ظروف العدوان والحصار . من جهته أكد وزير الصناعة والتجارة عبد الوهاب يحيى الدرة أهمية الدور الرقابي للهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة على المواد والسلع الاستهلاكية التي تصل إلى الأسواق اليمنية عبر المنافذ المختلفة للمحافظات باعتبار الهيئة خط الدفاع الأول عن المستهلك . وتطرق إلى جهود الوزارة في تشجيع الصناعات الوطنية وحماية المنتجات المحلية من خلال وضع سياسات صناعية وإجراءات مناسبة لدعم وتشجيع النشاط الصناعي والنهوض بواقع الصناعة وتنميتها ورفع كفاءة المنتج المحلي. وشدد الوزير الدرة على ضرورة التزام المصنعين والمنتجين المحليين بالمواصفات والاشتراطات المطلوبة في الصناعات الغذائية والدوائية وتحقيق الجودة العالية وبما يحقق المنافسة للمنتج المحلي وخلق فرص عمل للشباب والتخفيف من فاتورة الاستيراد ودعم الاقتصاد الوطني . وحذر وزير الصناعة والتجارة من التلاعب في المواصفات والاشتراطات في المنتجات والسلع وتشويه سمعة المنتج المحلي .. مؤكداً أن الوزارة ستتخذ الإجراءات القانونية اللازمة في حق المخالفين . ودعا إلى الاقتداء بالصناعات الدوائية التي حققت جودة متميزة وعالية وتحصلت على شهادات الجودة العالمية وتطوير الصناعات الغذائية لإيجاد أغذية سليمة تجعلنا نفتخر بأن يكون لدينا صناعات يمنية متميزة تنافس الصناعات العالمية . وأشاد الوزير الدرة بجهود الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة في كافة المجالات وتدريب وتأهيل أصحاب المنشآت والمصانع والمنتجين وتعريفهم بالاشتراطات والمواصفات القياسية في منتجاتهم . وحث المشاركين على الاستفادة من مفردات الدورة وتطبيقها في الواقع العملي وبما من شأنه تطوير وتحسين المنتج المحلي. وفي الافتتاح بحضور نائب وزير الصناعة والتجارة محمد أحمد الهاشمي استعرض مدير عام الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس الدكتور إبراهيم المؤيد خطط وبرامج الهيئة والتحديث المستمر في عملها لحفظ صحة وسلامة المواطنين والارتقاء بمستوى المنتج الوطني والعمل كمنظومة مع الجهات ذات العلاقة. وتطرق إلى الإجراءات والإنجازات التي نفذتها الهيئة والتوسع في إنشاء المنافذ للفحص للسلع وكذا إصلاح أوضاع المنشآت الصناعية وتحقيق السلامة الغذائية المحلية وفقاً للمواصفات القياسية المطلوبة . وتهدف الدورة على مدى خمسة ايام إلى رفد 45 مشارك ومشاركة يمثلون مختلف المصانع والمعامل المنتجة للسلع الغذائية بمهارات ومعارف حول إدارة سلامة الغذاء وفق المواصفات القياسية الدولية وقواعد الممارسات الدولية الموصى بها والمبادئ العامة لسلامة الأغذية . حضر الافتتاح نائبا مدير عام الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة للشئون الفنية الدكتورة رباب أبو أصبع والشئون المالية والإدارية الدكتور كمال مرغم . ....................................// سبأ..// الوريث