Image 4 Image 5 Image 6 Image 7 Image 7


هيئة المواصفات ستنفذ حملة ميدانية استثنائية للأسواق
2012/07/08

تزامناً مع قدوم شهر رمضان المبارك، وبناء على توجيهات معالي وزير الصناعة والتجارة رئيس مجلس إدارة الهيئة تدشن الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة يوم الثلاثاء 10/7/2012م تنفيذ حملة ميدانية للرقابة والتفتيش على مختلف السلع والمواد المتداولة بالأسواق  في أمانة العاصمة والمحافظات التي يوجد فيها فروع للهيئة تشمل المحلات والمراكز الخاصة ببيع وتداول المنتجات الاستهلاكية ومحلات بيع التمور وذلك بهدف التحقق من طرق عرض وتخزين المنتجات الاستهلاكية وكذلك التحقق من مدى الالتزام بالأوزان الفعلية والمدونة على بطائق بيانات المواد الاستهلاكية، ورصد للمنتجات المخالفة وإحالة المخالفين للجهات المعنية لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة .

 
وقال الأستاذ/ وليد عبد الرحمن عثمان – مدير عام الهيئة إن تنفيذ هذه الحملة تأتي في إطار  التزام الهيئة بالمساهمة في حماية صحة وسلامة  المستهلك من خلال ضمان صلاحية السلع والمنتجات المتداولة بالأسواق كون مسئولية الرقابة على الأسواق ليست من مهام الهيئة لكنها تشارك بقية الجهات ذات العلاقة بالرقابة على الأسواق للتأكد من مدى تطبيق المواصفات القياسية المعتمدة وتوعية المستهلكين والتجار وأصحاب المحلات التجارية ( جملة وتجزئة) بأهمية الالتزام بتطبيق المواصفات القياسية و بمفاهيم المواصفات والجودة  خصوصا بعض المنتجات الأكثر تداولا خلال موسم رمضان . 
 
مشيرا إلى أن الحملة ستشمل أيضا توزيع مواد توعوية وإرشادية كالبرشورات والكتيبات والملصقات.
 
مهيبا بأهمية وضرورة تعاون التجار مع حملات التفتيش الميدانية والرقابية  والالتزام بشروط المواصفات والمتطلبات السليمة  لأساليب النقل والعرض والتداول والحفظ والتخزين المناسب للسلع والمنتجات.
ودعا عثمان جميع فئات المجتمع الى التفاعل والتعاون مع الجهود التي تبذلها الهيئة في سبيل ضمان صحة وسلامة المستهلك والعمل على تطوير عاداتنا وقدرتنا الاستهلاكية للشراء ومعرفة ماهية المنتجات واهم البيانات عليها.
 
من جانب أخر أصدرت الهيئة تعاميم إلى تجار الجملة والمستوردين والمصنعين والمنتجين للسلع الأساسية والمواد الغذائية والغير غذائية دعتهم فيها إلى ضرورة التقيد والالتزام بالاشتراطات والمتطلبات الخاصة بالطرق السليمة لعرض السلع والمنتجات وحفظها وتخزينها ونقلها وتداولها وبما لايعرضها للتلف والفساد والضرر الذي يؤدي الى تغير خصائصها، وتوفير موازين  تأكيدية تحمل ختم معايرة من قبل الهيئة في المراكز والمحلات التجارية ، وكذلك عدم تعبئة أي مواد استهلاكية في عبوات لاتحتوي على بطاقة بيان على أن تطابق الأوزان والسعات والحجوم الفعلية لما هو مدون على بطاقة البيان ، كما شمل  التعميم إلزام محلات بيع الجملة والتجزئة التحري لفترة الصلاحية والبيانات الإيضاحية المدونة على السلعة  والأوزان الفعلية عند الشراء والبيع للمستهلك،أيضا التحري عند البيع والشراء لمنتجات التمور المعبأة بان تكون مطابقة للمتطلبات والضوابط الخاصة بالمنتج وبطاقة البيان والتعبئة والأوزان وفترة الصلاحية.
 
كذلك شمل التعميم إلزام جميع المراكز والمحلات التجارية إبرازها  لتلك التعاميم في واجهة محلاتهم. 
 
 داعيا المواطنين والجهات المختصة بمتابعة التنفيذ والإبلاغ والضبط عند  كشف إي مخالفات  لاتخاذ الإجراءات القانونية  لكل من يخالف ذلك.
 
*الصورة تعبيرية