Image 4 Image 5 Image 6 Image 7 Image 7


بلادنا تُكرم الخميس بدرع فارس الجودة العربي للعام 2010 م
2010/10/12
البشة لـ"الثورة الاقتصادي" التكريم يعكس المستوى المتطور للمواصفات والمقاييس اليمنية ويعزز الثقة بالمنتجات اليمنية في الخارج   تُكرم بلادنا يوم الخميس القادم في الاحتفال العربي باليوم العالمي للتقييس بالقاهرة بدرع فارس الجودة للعام 2010م وأوضح مدير عام الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة أحمد البشة في تصريح ل"الثورة الاقتصادي" إن تكريم الجمهورية اليمنية ممثلة بالهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة يعد مفخره لكل اليمنيين ويؤكد المستوى الفني والتقني المتطور الذي وصلت إليه الهيئة في مجال المواصفات والمقاييس وضبط الجودة مما سينعكس إيجاباً على سمعة ومكانة المنتجات اليمنية وعمليات التبادل التجاري بين اليمن والعالم .    وأشار البشة في مؤتمر صحفي عقد امس بمقر الهيئة بمناسبة اليوم العالمي للتقييس الذي يصادف الخميس القادم الى أن هيئة المواصفات اليمنية تعمل من أجل حماية المستهلك والبيئة ودعم الاقتصاد الوطني من خلال تنفيذ المهام والاختصاصات وتطبيق الأنظمة الفنية الرامية الى حماية صحة وسلامة المستهلك من أضرار السلع التالفة والفاسدة والمخالفة للمواصفات والمقاييس المعتمدة وفقاً للقانون والأنظمة المعمول بها دولياً .  لافتا الى أن احتفال العالم هذا العام باليوم العالمي للتقييس يأتي تحت شعار " المواصفات في متناول الجميع" حيث خصص من قبل منظمة الايزو والمنظمة الكهرو تقنية ومنظمة الاتصال  المعلومات ليكون معنياً بشريحة ذوي الاحتياجات الخاصة انطلاقا من أهمية تأثير المواصفات القياسية في تسهيل صناعة الأجهزة والالات التي يمكن استخدامها بسهوله من قبل ذوي الاحتياجات الخاصة (المعاقين بالإعاقات المختلفة ) . كاشفاً عن الهيئة تمكنت خلال الاشهر من يناير وحتى أغسطس الماضي من فحص واختبار وتحليل 4365 عينة لمختلف المنتجات والسلع الغذائية وغير الغذائية فيما قامت في مجال الرقابة وضبط الجودة على السلع والمنتجات المستوردة والمحلية بإخضاع 34650 شحنة للفحص أفرجت عن 32468 شحنة وتم رفض 292 شحنة كونها مخالفة وتم اتلاف 47850 كرتونا من شحنات مخالفة وإعادة تصدير 13917 كرتونا كما نفذت 2572 زيارة ميدانية على الاسواق والمحلات التجارية في أمانه العاصمة وبعض المحافظات اسفرت عن رصد 644 مخالفة لكمية 19655 كيلوجراماً . لافتتا الى ان بلادنا ستنضم رسمياً كعضو كامل في المنظمة الدولية للتقييس " الايزو" اعتباراً من الاول من يناير 2011 م بعد أن كانت خلال السنوات الماضية عضواً بصفة مراسل فقط وهذا ناتج عن التقدم التقني والمستوى المتطور الذي وصلت الية اليمن ممثله بالهيئة في عملية الرقابة على السلع .  منوها بأن الهيئة لديها توجه لإعداد وتنفيذ 20 الف مواصفة خلال زمن الخطة الرابعة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية 2011 – 2015 م بحيث تشمل المجالات الخدمية والسلعية أيا كان مصدرها أو نوعها بالإضافة الى الارتقاء بعمل الهيئة وتحسين أعمالها كما ونوعا التغلب على الصعوبات التي تواجهها مادياً وفنياً وتعزيز العلاقات مع شركائها في العمل التنموي .