Image 4 Image 5 Image 6 Image 7 Image 7


ندوة يمنية خليجية بمناسبة اليوم العربي للتقييس ( الجزيرة للطباعة والنشر )
2009/04/28
نظّمت الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس وضبط الجودة بالتعاون مع هيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية أمس بصنعاء ندوة بعنوان (التقييس ودوره في حماية المستهلك ودعم الاقتصاديات)  في إطار الاحتفال باليوم العربي للتقييس الذي يصادف 25 مارس من كل عام.وفي افتتاح الندوة أكد وزير الصناعة والتجارة الدكتور يحيى المتوكل على أهمية الاحتفال باليوم العربي للتقييس وتفعيل دور المواصفات في حماية المستهلك العربي من مختلف أشكال الاستغلال التي يتعرض لها، والتي تتضاعف وتيرتها في ظل الأزمات التي يمر بها العالم، مشددا على أهمية تنسيق جهود الدولة والقطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني لدرء ما يتعرض له المستهلك من استغلال ينطوي على مخاطر صحية ونفسية واجتماعية خطيرة.من جهته أوضح الأمين العام لهيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور أنور العبدلله أن انضمام الهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس لهيئة التقييس الخليجية سيعطي دفعة قوية للعمل المشترك ويضيف لمخرجاته الكثير من الإنجازات النوعية ويرتقي بالأهداف والنتائج والوسائل، منوها بالجهود المبذولة لضم الهيئة اليمنية لهيئة التقييس الخليجية وذلك تنفيذا لقرارات وتوجيهات قادة دول المجلس؛ الأمر الذي يعكس التطور المطرد في العلاقات اليمنية الخليجية ويؤكد رغبة الجانبين في تطوير علاقاتهما في كافة المجالات.فيما ثمّن المدير العام للهيئة اليمنية للمواصفات والمقاييس المهندس أحمد البشه التعاون القائم حالياً بين الهيئتين اليمنية والخليجية والخطوات التي أُنجزت على طريق انضمام اليمن لهيئة التقييس الخليجية، مشيرا إلى أن الاحتفال باليوم العربي للتقييس يأتي في إطار جهود نشر الوعي بأهمية التقييس ودوره في حماية المستهلك والبيئة ودعم الاقتصاد والتنمية.وناقشت الندوة خمسة أوراق عمل تمحورت حول دور أنشطة التقييس في حماية المستهلك وواقع نظم الجودة في المنظمات الصناعية، ودور التقييس في دعم الصناعة والاقتصاد. رابطة المقال http://www.al-jazirah.com.sa/93189/ec12d.htm